موضوع تعبير عن حرب اكتوبر

موضوع تعبير عن حرب اكتوبر
    تعتبر حرب السادس من شهر أكتوبر لعام 1973 من أهم الحروب التي خاضها الجيش المصري وجاءت هذه الحرب من أجل إسترداد وإعادة الكرامة للشعب المصري العظيم ولجيشه العريق ، وذلك عقب الهزيمة التي لحقت بجيشنا في حرب النكسة في عام 1967 والتي قامت بها قوات العدو الإسرائيلي بالإستيلاء علي عدد كبير من الأراضي المصرية الغالية وعلي وجه التحديد سيطرت علي كل من شبه جزيرة سيناء وكذلك هضبة الجولان في سوريا ، ولذلك شن الجيش المصري العظيم حرب أكتوبر العظيمة من أجل استرداد شبه جزيرة سيناء وإستعادة الكرامة للجيش المصري ، ولقد أكدت حرب أكتوبر مدي عظمة الجيش المصري العظيم وقدرته علي التصدي لمكر الغزاة والأعداء ، ولذلك أصبحت هذه الحرب من أهم الحروب التي تدرس في جميع مراحل الـ تعليم المختلفة ، وسوف نتناول بالتفصيل من خلال موقعنا طريق كوم أهم المعلومات عن حرب أكتوبر المجيدة.

    نبذة بسطية عن حرب أكتوبر المجيدة:

    تعتبر حرب أكتوبر من أعظم الحروب التي قام بها الجيش المصري العظيم ، وكان السبب وراء قيامها إستعادة الأراضي التي سيطرت عليها إسرائيل في حرب النكسة في عام 1967 فمن الجدير ذكره أنه حينما قامت إسرائيل بإرسال بعض القوات من جيشها للحدود بين كل من  إسرائيل وسوريا ، وحين ذلك سرعان ما أعلن الجيش المصري وقوفه بجانب سوريا وقامت بإرسال جيشها لسيناء ولذلك قامت قوات الجيش الإسرائيلي بشن هجوم قوي علي المطارات المصرية في منطقة سيناء في الخامس من شهر يونيو لعام 1967 والذي عرف بعد ذلك بعام النكسة ، وقامت قوات العدو الإسرائيلي بتدمير جميع الطائرات الحربية المصرية ولذلك فلقد أصبحت القوات المسلحة المصرية في منطقة سيناء حين ذلك مكشوفة لجميع الطائرات الحربية الإسرائيلية.
    كما ترتب علي هذا الهجوم خسارة الجيش المصري للكثير من المعدات والذخيرة التي كان يمتلكها ، وحين ذلك أعلن الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر أنه ما أخذ بالقوة فلن يسترد إلا بالقوة ، ولذلك سرعان ما عاد الجيش المصري لتطويره نفسه من جديد وتزويده بالأسلحة الحديثة التي تمكنه من التصدي للعدو الإسرائيلي ، وخاصة أن قوات الإحتلال الإسرائيلي قد قامت بعمل خط منيع عرف بإسم خط بارليف وهو عبارة عن تحصينات كبيرة تقام علي امتداد الضفة الشرقية لقناة السويس ، ولقد أكد جميع الخبراء العسكرين في جميع دول العالم المختلفة علي أن هذا الخط يعتبر من أقوي الخطوط المنيعة .

    كيفية إستعداد الجيش المصري لحرب أكتوبر :

    استعد الجيش المصري العظيم لهذه الحرب بطريقة قوية فلقد عمل الجيش المصري علي تقوية جيشه بطرق عديدة وتزويده بأحدث المعدات والأسلحة التي تمكنه من مواجهة قوات الإحتلال الإسرائيلي ، ولقد تم تدريب الجنود المصرية علي كيفية عبور قناة السويس وخط بارليف المنيع ، وأما عن يوم المعركة وهو اليوم الحاسم " السادس من أكتوبر والعاشر من رمضان لعام 1393هـ" فلقد إنطلقت حوالي مائتي وعشرين طائرة مصرية في الساعة الثانية ظهرًا ، ولقد إتجهت هذه الطائرات في سيناء وتمكنت هذه الطائرات من أن تحطم وتدمر جميع المطارات والقواعد الصاروخية العسكرية لقوات الإحتلال الإسرائيلي ، وفي الوقت نفسه لقد قام الجيش المصري بإطلاق أكثر من ألفي مدفع مصري علي خط بارليف حتي يتمكنوا من تحطيم هذا الخط المنيع ، ولقد تمكن بعد ذلك سلاح المهندسين العسكريين من عمل كبري في الساعة الثامنة وعقب مرور حوالي ثماني ساعات تمكنوا من عمل حوالي ستين ممرعلي قناة السويس.

    الأسباب وراء إنتصار الجيش المصري:

    يرجع السبب الأساسي وراء إنتصار الجيش المصري العظيم بحرب أكتوبر هي إيمانه بالله وحب الوطن ، ونظرًا لإتباعهم منهج علمي ومتطور في إدارة الحرب والتصدي للعدو الإسرائيلي ، فالجندي المصري أبهر جميع دول العالم بمهاراته القتالية المتميزة وقدرته علي التصدي لجميع الأعداء وكفاءته العالية في إستخدام أحدث الأسلحة التي مكنته من تحطيم خط بارليف المنيع .


    نتائح حرب أكتوبر 1973:

    لقد تمكن الجيش المصري العظيم عقب حرب السادس من أكتوبر من إسترداد وإستعادة الكرامة التي كان قد فقدها في حرب النكسة 1967  ، وتمكن أيضًا من إستعادة الكثير من الأراضي في سيناء ، وكان هذه الحرب هي السبب وراء عقد إتفاقية كامب ديفيد التي عقدت بين كل من مصر وإسرائيل والتي تم توقيعها في شهر سبتمبر في عام 1987 ، كما ترتب علي حرب السادس من أكتوبر لعام 1973 أيضًا عودة الملاحة في قناة السويس بشكل طبيعي ، وذلك بداية من شهر يونيو لعام 1975 ميلادي .

    إرسال تعليق